زيادة إنتاج الأسفلت من مصفاة رأس تنورة بثلاث تقنيات جديدة تقلل الوقت وتخفض التكلفة

زيادة إنتاج الأسفلت من مصفاة رأس تنورة بثلاث تقنيات جديدة تقلل الوقت وتخفض التكلفة

أكملت مصفاة رأس تنورة توسعة منشأة إنتاج الإسفلت بنجاح، مما أدى إلى زيادة الطاقة الإنتاجية الإجمالية إلى ما يعادل 42 ألف برميل من المكافئ النفطي يوميًا.

استخدم المشروع، الذي سجل 8.1 مليون ساعة عمل آمنة دون وقوع إصابات مهدرة للوقت أثناء مرحلتي الإنشاء وما قبل التشغيل، ثلاث تقنيات جديدة، وهي عملية صناعة القار الصديق للبيئة، ودعائم خرسانية مبتكرة، ونظام نزح الماء الزائد.

وتعليقًا على ذلك، قال مدير إدارة مشاريع التكرير وسوائل الغاز الطبيعي، الأستاذ مقبل الشمري: "أضاف المشروع قيمة إلى مصفاة رأس تنورة من خلال تقنية بيتوروكس، التي تعد أكثر كفاءة وموثوقية من الطريقة التقليدية لإنتاج الإسفلت."

وقال كبير مهندسي المشروع، صلاح العبدالهادي: "يقع المعمل الجديد في موقع شديد الخطورة، في منطقة مزدحمة غير مسموح بدخولها إلا لعدد محدود، كما تطلب منا هدم مصنع متوقف عن العمل. ومع ذلك وبفضل روح الفريق التي تحلت بها جميع الأطرف المشاركة في إنجاز المشروع، تمكنا من التغلب على تحديات الموقع."

التقنيات المستخدمة

تنتج عملية بيتوروكس® أسفلتًا ذا جودة أفضل من مكونات مواد التكرير، مما يمكّن المصفاة من إنتاج القار من مجموعة واسعة من الخامات، وهي تقنية أكثر كفاءة وموثوقية واقتصادية وآمنة وصديقة للبيئة مقارنة بعملية الأسفلت التقليدية.

وكان فريق إدارة المشاريع قادرًا على تقليل وقت تنفيذ صب الخرسانة لتحسين التربة، باستخدام تقنية جديدة لتحسين التربة تسمى "أعمدة وحدات التحكم" بناءً على موافقة إدارة الخدمات الاستشارية، وهي التقنية التي أدت إلى خفض الجدول الزمني لمدة خمسة أشهر وتوفير التكاليف بنسبة 40٪. 

كما تمكن فريق إدارة المشروع من تحسين نظام نزح المياه لتجنب تلوث المياه الجوفية، والذي قلل بشكل كبير من مدة الأعمال المدنية المبكرة للمشروع.

تقع مصفاة رأس تنورة بالقرب من شاطئ الخليج العربي حيث يكون منسوب المياه الجوفية مرتفعًا، وتعاني غالبية المشاريع في هذا الموقع من مشكلات مرتبطة بأنشطة نزح المياه أثناء مرحلة البناء.

قام المقاول بتركيب أربعة آبار على أعماق تتراوح ما بين 10 و 18 مترًا في كل ركن من أركان المشروع، واستخدم مضخات غاطسة لتصريف المياه بعيدًا عن قاع الآبار. وقد أدى ذلك إلى تقليل المياه الملوثة إلى مستوى مقبول.

ويُشار إلى أن فريق إدارة المشاريع قد طبّق مهارات إدارة المشاريع الذكية والأفكار المبتكرة وإستراتيجيات التنفيذ المثلى للتخفيف من المخاطر وتحديات البناء.

You are currently using an older browser. Please note that using a more modern browser such as Microsoft Edge might improve the user experience. Download Microsoft Edge