أرامكو السعودية تحتفل باليوم الوطني للمملكة..

(إثراء) يحفل بالعروض الحيَّة ويحتفي بالثقافة السعودية

(إثراء) يحفل بالعروض الحيَّة ويحتفي بالثقافة السعودية

أُنشئ مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي (إثراء) كهدية للشعب السعودي بمناسبة الذكرى الـ 75 لتأسيس أرامكو السعودية. ولذلك، لم يكن من الغريب أن يكون المركز حاضرًا للمشاركة النوعية في ذكرى اليوم الوطني التسعين للمملكة، حيث احتضن بين جوانبه، مؤخَّرًا، احتفالات بهيجة انعقدت على مدار ستة أيام كاملة، ومثَّلت تجربة ثرية لكل راغب في التعرف على المملكة والاحتفال بالثقافة السعودية.

وبوصفه حاضنة الإبداع والابتكار الرائدة في المملكة، فقد وجد (إثراء) طرقًا مبتكرة للاحتفال بمناسبة عزيزة على قلب كل إنسان يعيش على تراب هذه الأرض، وذلك بما يتلاءم مع الوقت الراهن، الذي يقتضي الالتزام بمتطلبات السلامة ورعاية التباعد الاجتماعي.

من جانبها، حرصت خدمات أحياء السكن على الاحتفاء باليوم الوطني عبر تزيين الأماكن العامة والمباني الإدارية بالأعلام السعودية الخضراء، وبشعار اليوم الوطني التسعين (همَّة حتى القمة).

الشعر والموسيقى ومعارض الثقافة

وكان مركز إثراء مُزدانًا بالفعاليات والأنشطة وروائع الموسيقى، حيث تضمَّنت احتفالات اليوم الوطني المعارض الثقافية، والمسابقات التفاعلية، ورواية القصص، والمأكولات السعودية، إلى جانب عربات الطعام، وورش العمل، وعروضًا حيَّة للشعر والموسيقى والرقص، بالإضافة إلى العروض الفلكلورية.

وشملت أبرز الفعاليات في اليوم الوطني، أداءً مسرحيًا على مسرح (إثراء) لفرقة الفارابي الشبابية، برفقة عازفة البيانو عبير بالبيد، والمطرب أمين فارسي. وكان من الفعاليات المميزة فنيًا أداء الشاعر السعودي عبداللطيف بن يوسف برفقة مجموعة من الموسيقيين، في حفل شعري تمازجت فيه المفردة الشعرية مع أنغام الموسيقى.

كما افتتح (إثراء) معرضين جديدين، حيث تمحور الأول حول التمعُّن في أبواب نجد المزينة الشهيرة، بينما سيبقى الآخر، وهو معرض (مملكة الثقافات)، مفتوحًا حتى نهاية العام.

ويأخذ معرض (مملكة الثقافات) زواره في رحلة عبر المناطق الطبيعية الخلابة والمتنوعة، للالتقاء بنسيج سكانها، والعيش في إرثها الثقافي الثريِّ، من خلال القصص والأزياء التقليدية والمقتنيات، كأول تجربة تفاعلية في المملكة تعتمد على تقنية الواقع المعزَّز. وللاحتفاء بالطعام السعودي، دعا (إثراء) مطعم تكية من الرياض ليقدِّم المأكولات السعودية الممزوجة بأشهى النكهات من جميع أنحاء المملكة.

والاحتفالات تمتدُّ إلى سوق الخضار في الخبر 

امتدت برامج (إثراء) لليوم الوطني إلى خارج المركز، حيث صُمِّمت هذه البرامج لتحقيق أثر طويل المدى، وتضمَّنت إنشاء لوحة جدارية في الأحساء، وكذلك إضافة مساحة جديدة ومشرقة للفنون والموسيقى في سوق الخضار المركزي المصمم ببراعة فنية في حي العليا بالخبر، ضمن مبادرة إثراء لتحسين سوق الخضار المركزي عبر إعادة رونق الحياة إلى تلك السوق؛ وذلك بقالب فني مختلف يتوافق مع توجه (إثراء) الإبداعي والعناصر المميِّزة لليوم الوطني. ويشتمل برنامج السوق على أقسام مختلفة لعرض الفنون الجميلة والعروض الموسيقية المبهجة، إلى جانب سوق للمزارعين المحليين مخصَّصة لدعمهم، إضافة إلى المنحوتات الضوئية التي استمتع بها ما يقرب من 13000 شخص، كان من بينهم رئيس أرامكو السعودية، كبير إدارييها التنفيذيين، المهندس أمين حسن الناصر.

You are currently using an older browser. Please note that using a more modern browser such as Microsoft Edge might improve the user experience. Download Microsoft Edge